منوعات الاخبار

03/09/2013 15:42:45

جيمينويد أف

حكاية روبورت شبيه الانسان

في فلم الخيال العلمي Artificial Intelligence

للمبدع ستيفن سبيلبرج والذي اكاد اجزم انه لم يفوت أحد منا مشاهدته والذي تدور احداثه في فترة متأخرة من القرن الواحد والعشرين شاهدنا أحد نجم الفيلم وهو يقوم بتقديم انجازه العظيم المتمثل بأنثى روبورتية امام حشد من العلماء والصحفيين

وعندما سأُلت هذه الالة الصماء عن معنى الحب وهو أعظم ما يتميز به الجنس البشري عن باقي المخلوقات اجابته الالة بتلعثم: الحب هو زيادة في خفقات القلب يصاحبه احمرار للوجنتين وزيادة حرارة الشفاه مع افراز كبير من مادة الإندورفين

هذا التعبير المفرط بالمادية والذي قدمته الة من قصص الخيال العلمي سيرسم الصورة امام صفحة المستقبل البيضاء الممتدة امامنا

انها مسألة سنوات ليس إلا تفصلنا عن اول روبوت ناطق محاور ذكي مبدع وربما يمتلك مشاعر واحاسيس روبوتات قد تشابه لحد ما

ما شاهدناه في افلام الخيال العلمي كـ IRobot و Artificial Intelligence و Star wars

انه مستقبل التكنلوجيا الذي دندن عليه كل عرابي التكنلوجي و مستشرقي المستقبل وكان الهدف الاساسي لأغلب العلماء العظام كأسحق اسيموف و ستيف جوبز و جون مكارثي وغيرهم وهو ان يصلوا لمثل هذا الانجاز الذي لم يسبقهم اليه احد بالبشرية كلها

ومع التقدم التكنلوجي والذي اثبت لنا ان الانسان يمكن متابعة حياته مع اعضاء آلية لتحل مكان الحقيقية اتى هذا التقدم المذهل

انه الروبوت ...

ولعل هذا الروبوت الانثى بالصورة أعلاه والمسمى Geminoid F بطول 140 سم ووزن 30 كلغ هو اول الغيث

Geminoid F بشبه الانسان الى حد جعلني للوهلة الاولى اظن ان الصورة تخص احد مشاهير اسيا او احد أفراد الكادر الذي قام بتصميم وبرمجة هذه التحفة

لقد شهدنا في القرن الماضي محاولات على استحياء من قبل البلاد المعروفة بالذكاء الصنعي وحبها الازلي للأبداع وشغفها بالتحدي لصنع روبوت قد يقوم بالطهي او لعب الكرة او الكلام والمشي لا اكثر

ولكن Geminoid F هي ابداع اول من نوعه في تاريخ البشرية بهذا الاتقان يمكن لـ Geminoid F ان تعبر عن نفسها في ما يصل الى 65 تعبير في الوجه وذلك عبر عقل الكتروني مزود بكاميرا تتبع وتتعرف على تعابير الوجه بالإضافة لمستشعرات صوتية تسمح لها بتحديد وتمييز بعض الكلمات و الاجابة عن بعض الاسئلة

لقد قام اليابانيين العظماء من تجهيزها بـ 12 محرك ميكانيكي في الوجه وصمامات هيدروليك وضاغطات صغيرة مدعوم بالضغط الجوي كمحاولة لنسخ تعبيرات الوجه من المتحدثين امامها

Geminoid F تستطيع الكلام و الغناء والمشي وتحريك الحاجبين ولعب الورق على الحاسوب ولعل هذا هو هدف صانعها الياباني هيروشي ايشيجورو والذي تحول حلمه لحقيقة و اراد خديعة الناس بأنها بشر حقيقي من لحم ودم وقد نجح بالفعل واول من خدع بها هو انا

ففي البداية ظننتها احد الحسناوات من بلاد الشمس المشرقة مع استغراب بسيط وغموض اكتنف هذه البشرة الدهنية الشبيهة بالسيليكون والشعر الداكن الطويل ولكن تبين لي انها محاولة جريئة وناجحة سبقها الكثير من المحاولات مثل الروبوت Bina 48 و Geminoid HI-1 وغيرهم

هدف ايشيجورو هو ايصالها لمرحلة الوعي يوماً ما وان كانت هذه الجملة يمكن تأويلها بكثير من المعاني فما هو الوعي ؟ هل هو الذي يعطي الانسان انسانيته او اي شيء اخر هل يمكن ان نصل يوما ما لأضافه الغرائز البشرية لهذه الآلات

ثمن هذه الاعجوبة الالكترونية من الجيل الجديد يصل الى 110 الاف دولار فقط ومن المتوقع تطويرها بشكل يجعل من استخدامها وصناعتها بمعدل انتاجية مرتفع وتسويق مقبول بمتناول الجميع

السؤال هو هل سيتحول هذا الوجه الودود لـلروبوت Geminoid F الى سكاي نت التي ابادت البشرية في فلم The Terminator يوما ما ؟

الذكاء الاصطناعي من أهم مواضيع منتصف القرن العشرين تشغل بال العلماء والطلاب و ما زال قابل للتطوير و الدراسة، رغم إن تطبيقاته متوفرة في متناول الجميع… نظام الذكاء الاصطناعي هو فرع علم الحاسوب الذي يهدف تطويره و خلقه

هذه الطفرات الرائعة تأتي في فترة حساسة تعيشها البشرية فكما عودتنا التكنلوجيا بعد كل اختراع هنالك مستفيد وهنالك خاسر

بعد هذا الاختراع نحن امام مفترق طرق فهذا المجال كالبحر دون شواطئ هل يمكن للإنسان يوما ما صنع آلات هي اكثر شبه بالبشر وبأبداع البشر وأحاسيس البشر ؟

 لما لا ونحن نعيش في عالم اصبح في البشر عبارة عن الات جثث ارقام على شاشة الاخبار اما ارواح فبالطبع لا

هذه الخطوة الجريئة على طريق خلق الات اخرى لمعرفة انفسنا اولاً والحياة ثانية

وتبارك الله احسن الخالقين .

 

معلومات قيمة أضافية


مشاركة/حفظ

الكاتب: -

مصدر الخبر: Samer Azronike

عودة عودة إلى منوعات الاخبار عودة عودة إلى الصفحة الرئيسية طباعة طباعة إرسال إلى صديق إرسال إلى صديق

التعليقات

ليس هناك تعليقات حتى الآن، كن أول من يضيف تعليقاً

أضف تعليق


تصنيفات الموقع